المكتبة الرقمية السعودية هي أحد أبرز النماذج الداعمة للتجمعات العلمية على المستوى الوطني، حيث يعمل على توفير خدمات معلوماتية متطورة، إضافة إلى إتاحة مصادر المعلومات الرقمية بمختلف اشكالها، وجعلها في متناول أعضاء هيئة التدريس والباحثين والطلاب في مرحلتي الدراسات العاليا والبكالوريوس بالجامعات السعودية وبقية مؤسسات التعليم العالي وقد ضم الإصدار 22 بابًا احتوت على 1336 سابقة قضائية، تم استخلاصها من 4594 حكمًا إداريًا
عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين ولوزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ د ومن هنا نص نظام ديوان المظالم في المادة ٢١ على تصنيف الأحكام القضائية وطبعها ونشرها، مبينًا إسناد هذه المهمة إلى مكتب الشؤون الفنية والمكون من عدد من القضاة من أصحاب الخبرات، والمدعوم بالكفاءات البحثية والفنية

ديوان المظالم يطلق مجموعة الأحكام والمبادئ التجارية « المكتبة الرقمية السعودية

وقد ضم الإصدار 22 بابًا احتوت على 1336 سابقة قضائية، تم استخلاصها من 4594 حكمًا إداريًا.

4
ديوان المظالم يصدر مدونة الأحكام والمبادئ القضائية
وأوضح أن الفريق بدأ مهامه بالتأكيد على مناط الأحكام القضائية المراد نشرها المطلوب الوصول إليها خلال البحث المستقصي في فترة ممتدة إلى الثلاثة عقود فتمثل منطلق البحث في أحكام دوائر التدقيق بهدف الوصول إلى ما انتهى إلى موافقة الحكم الصادر من الدوائر الابتدائية في نتيجته وسببه والذي تطلب مجهودا مضاعفا وعملا مضنيا في البحث في أرشيف تطاول عهده؛ حيث كان صدور أول حكم قضائي من هيئة تدقيق القضايا الدائرة الرابعة
المدونات القضائية
وتتمثل فكرة إصدارها رغبة في تيسير سبيل الوصول إلى السوابق القضائية الواردة في ثنايا الأحكام المنشورة بالمدونات القضائية، وإبرازها بشكل مستقل ومنظم
ديوان المظالم يصدر مدونة الأحكام والمبادئ القضائية
خالد اليوسف، أمس، بمقر مركز الملك فهد الثقافي بالرياض الإصدار الأول لمجموعة الأحكام والمبادئ التجارية للأعوام من 1408ه حتى 1423ه ، بحضور مستشار خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير د
وأشار إلى أن ديوان المظالم حمل على عاتقه ولاية القضاء التجاري من عام 1408ه ، مما أدى إلى تنامي ثروة قضائية مميزة من الأحكام، كانت جديرة بالحصر والقراءة الفاحصة، ثم التصنيف والنشر؛ سعياً لإكمال المنظومة القضائية العلمية في هذه المرحلة الرائدة من تاريخنا القضائي المعاصر، وها هو اليوم يطلق أول مدونة للقضاء التجاري بحلة متخصصة في المملكة شملت ما يربو على العقد والنصف من الزمن كإصدار أول إلى عام 1423ه؛ وستليها المرحلة الثانية التي سترى النور بإذن الله قريباً، حتى يكتمل عقد مدونات ديوان المظالم تباعاً إلى عامنا الحالي وتتمثل فكرة إصدارها رغبة في تيسير سبيل الوصول إلى السوابق القضائية الواردة في ثنايا الأحكام المنشورة بالمدونات القضائية، وإبرازها بشكل مستقل ومنظم
الحدث -الرياض أنجز ديوان المظالم منجزًا قضائيًا معرفيًا يتمثل في إصداره الأول لمدونة السوابق القضائية لأحكام ديوان المظالم الإدارية من عام 1402هـ وحتى عام 1436هـ، وفق ما أصدره في وقت سابق من مدونات قضائية لتلك الفترة، بنحو 57 مجلدًا، حيث تتمثل غايات هذا الإصدار في إبراز وإظهار ما تضمنته الأحكام الإدارية من تميز قضائي، وثروة معرفية جُمع في طياتها ما صدر من سوابق قضائية تضمنتها الأحكام الإدارية ، بالإضافة إلى تناولها فترة زمنية مهمة من تاريخ القضاء الإداري في المملكة العربية السعودية، وهي الفترة التالية لصدور نظام ديوان المظالم السابق في عام 1402هـ، وحتى صدور الأنظمة القضائية الجديدة عام 1428هـ وفي ختام الحفل سلم رئيس ديوان المظالم درعاً بهذه المناسبة لصاحب السمو الملكي الأمير د

مدونة “السوابق القضائية لأحكام ديوان المظالم الإدارية ” إلكترونياً وورقياً

دشن رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري الشيخ د.

14
ديوان المظالم يصدر مدوناته القضائية لعامي 1438
لقد حظي التدوين للنوازل والوقائع القضائية بنصيب وافر من التدوين الفقهي عبر العصور من علمائنا الأجلاء وإن كثيرًا من نوازل الفقه كان ميلادها ساحات القضاء فكان تدوينها ثروة قضائية مستندة إلى أحكام الشريعة الإسلامية والأنظمة المرعية
مكتبة القانون: مبادئ وسوابق قضائية
وأبان ان دوائر التدقيق أصدرت ما يقارب الثلاثة آلاف حكم تدقيقي، في الفترة الزمنية الأولى من بداية عام 1408ه وحتى عام 1423ه ، نظمت في عشرين ألف وثيقة، منها ما يربو على ألفي حكمٍ مؤيّدٍ لأحكامٍ ابتدائية صادرة من دوائر قضائية تجارية، مثلت نواة المدونة، ومحل عمل الفريق، قراءةً، ومراجعةً، وتصنيفاً
المدونات القضائية
وكان من نتاج هذا التدوين — بفضل الله — أن تم إصدار ستة عشر مجموعة تعنى بالمبادئ والأحكام التي أصدرتها محاكم الديوان منذ نشأته حتى عام ١٤٣9هـ، ويواصل مكتب الشؤون الفنية إصدار مجموعات الأحكام والمبادئ الصادرة عن محاكم الديوان تباعاً